الأحد، 29 يونيو، 2014

مرحباً يا شهر الخير ..





ها هي الأيام تتسابق علينا مسرعة ، تقربنا منك ، تخبرنا ان نستعد لاستقبالك بقلوب طيبة ، خاشعة ترجو المغفرة ، نفحاتك الرائعة تجعلنا نلبي وكنا ندعو ليل نهار : اللهم بلغنا رمضان .. والآن اللهم أتمم علينا شهرك ونحن من المعتوقين من النار ... 





كيف ستاتينا أيامك والأمة في مخاض ؟ كيف ستمر على المهمومين ؟
كيف ستمر على الجوعى والمكروبين ؟ 

هموم تطال القلوب تتسارع وهجا واشتياقا عل أيامك الجميلة تخفف وطا ما يمر بها 
عل أيامك تنسل منها الجروح .. تخفف وجع الألم .. 
علها تبث فينا طمأنينة ، تبث فينا خشوع لذيذ يطوي ما تحمله قلوبنا .. ننتظرك يا شهر الخير 
ننتظر عبور نفحاتك 

وما زال الشوق يسابقنا إليك 
لجمال أيامك 
مرور لحظاتك العابرة 

نشتاق ان نرى كل مهموم يتخلص من همومه ، نشتاق ان ننسى أوجاع الزمن الذي نحياه ، نشتاق ان نرفع ايادينا لتقإبلنا يا الله بالاستجابة ، نشتاق ان نمسح عرق الجباه الذي يسيل من شدة ثقل الأحمال ، نشتاق للكثير يا ربنا وندعوك ليل نهار ان ترفع عنا ما الم بنا ...