الأحد، 3 مارس، 2013

يتم قلب ...

كتبهاخوله محمد ، في 15 مايو 2009 الساعة: 01:53 ص




كريهة هي الحياة حين تجمعك بقلوب لا تعي مفهوم الحب .. لا تفهم أحاسيسه وومضات نبضه التي تضيء لك العتمة لحظة ظلمة .. كريهة هي القلوب حين تطلبها فلا تجد لديها ما ترنو إليه ، عاجزة هي عن تقدير روعة المشاعر التي تطويها في صدرك .. ربما هي تعاني من غباء لا يريح أعتاب وجدك ، وربما أنت ابتليت حين اجتمعت وإياها .. وربما تكفلت الدموع لتخبرك أنها ليس كما توقعتها ، وكم نصدم في اختياراتنا ؟ وقد نندم حين لا ينفع الندم ..
كثيرة هي اللحظات التي نعيشها بوجد ونطلب فيها قلوبا تعلقنا بها والتمسنا الكثير لديها لكننا حين اقتربنا منها وجدناها ربما قد تكون خاوية فبدل أن تريحنا .. أتعبتنا ..
وهذه هي الدنيا ..
قاعدة دوما نسير عليها ونعيش وفق سننها التي لا تنفك تخبرنا أننا حتما سنمر وهذه الدقائق وسنعاني طالما أننا نشدنا غايتنا عند بشر ..
نعم .. قد نراهم قريبين .. نستمع لأزيز وجدهم ونتداخل ومشاعرهم لكنهم أبدا لن يكونوا لنا كما نبتغي فهم بشر .. وقد يكونون بلا مشاعر أو أحاسيس واضحة نفهمها
!!
لكن .. أليس بشريتهم كفيلة بالشفاعة لهم ؟
حين نتذكر أننا ربما نفهم وقع الحب أكثر منهم بكثير ، وربما نكون رأيناهم على غير صورتهم التي تخيلناها فيهم فكانت كارثتنا أننا وضعنا ثقتنا فيمن لا يستحقها ، وربما جامدة هي مشاعرهم كجمود الثلج حين نخرجه من البرّاد فنحتاج وقتا طويلا ليذوب فيمنحنا ما نريد ، وقد تكون تلك المشاعر التي استنزفت سنينا طويلة وعانت ما عانت فأبت أن تعيد كرة المعاناة والسبب هذا القلب سكتت بمضض وآثرت على أن تجعله مغلقا حتى عن نفسها ..
متى نوصد هذه الجراح ونتركها بثقلها بعيدة ؟
متى لا ننتظر من البشر غير ما يمنحوننا إياه ؟
ومتى …………….
يتوقف الجرح ؟
رسالة لقلب موجوع …

ليست هناك تعليقات: